» مدارس القطيف تتصدر التحول الرقمي في الشرقية  » 5 أيام إجازة براتب كامل عند وفاة أحد الأقارب حتى الدرجة الثالثة  » غموض حول أسباب إخفاق النقل الداخلي الموحد  » نجم «الرشا».. بداية مبكرة للصيف في الشرقية  » العباس (ع) ونصرة إمام الزمان (عج)  » سمو وزير الثقافة ورؤيته الثاقبة  » مسرح مفتوح مع مدرجات في تصاميم الواجهة البحرية بسنابس  » «الغذاء والدواء» تحذر من مكمل غذائي للنساء يُسوق بادعاءات طبية مضللة  » ربط دوام المعلمين بعودة الطلاب إلى مدارسهم  » 338 ألف موظف فوق الستين عاما يعملون بالقطاع الخاص  
 

  

الكاتبة يسرى الزاير - 17/04/2019م - 1:06 ص | مرات القراءة: 420


بحجم قبضة اليد قلبها
لعاتيات الدهر هو سور

ان رأت منهم سروراً باديا

تراقصت حولها الدنيا حبور

قلعة صمود تجد روحها
شاسعة الباحات فيها يمرحون
نحلة تقتات شهد ثغورهم
إن تفتحت بشهي البسمات

فإن لمحت الضيق لاح بهم
افترشت محراب صدرها الظنون
وقد ضاق ليل السهد بها
فجر معه اشراقة الفجر هموم

هشة تبقى رغم شموخها
تسحقها حزناً كلمات
وتدكها دكاً حكايا النظرات
شمعة هي تنير الأماسي الحالكات

رفقاً بها ليس طلباً ولا رجاء
جنة على الارض بينكم هي
وغداً مهما طال الامر تصبح رفات
فرفقاً بجنتك اليوم قبل الفوات.



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات