» مدارس القطيف تتصدر التحول الرقمي في الشرقية  » 5 أيام إجازة براتب كامل عند وفاة أحد الأقارب حتى الدرجة الثالثة  » غموض حول أسباب إخفاق النقل الداخلي الموحد  » نجم «الرشا».. بداية مبكرة للصيف في الشرقية  » العباس (ع) ونصرة إمام الزمان (عج)  » سمو وزير الثقافة ورؤيته الثاقبة  » مسرح مفتوح مع مدرجات في تصاميم الواجهة البحرية بسنابس  » «الغذاء والدواء» تحذر من مكمل غذائي للنساء يُسوق بادعاءات طبية مضللة  » ربط دوام المعلمين بعودة الطلاب إلى مدارسهم  » 338 ألف موظف فوق الستين عاما يعملون بالقطاع الخاص  
 

  

صحيفة مكة الالكترونية - 14/02/2019م - 8:04 ص | مرات القراءة: 334


فيما طلبت المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية من أرباب العمل المشاركة في استبيان، يهدف لمعرفة تأثير بعض أنواع الإجازات على تمكين عمل المرأة،

وذلك عبر رسائل نصية أرسلت على جوالات المستفيدين، أوضح مختصون في سوق العمل الخاص وفي إدارة الموارد البشرية أن الأنظمة المعمول بها حاليا والصادرة عن وزارة العمل والتنمية الاجتماعية، كافيه لجعل بيئة العمل جاذبه للمرأة، ورغم أن بعض أرباب العمل يميزون ضد المرأة المتزوجة التي يتكرر تغيبها خلال إجازات الوضع، إلا أن هذا التمييز يؤثر على بقية الموظفين ويدفعهم للبحث عن جهة عمل أخرى الأمر الذي يكلف رب العمل أضعاف المقابل المادي المدفوع في إجازة الأمومة.

وقال رئيس لجنة سوق العمل السعودية للقطاع الخاص بمجلس الغرف المهندس منصور الشثري لـ «مكة»، إن المهارة والخبرة هي أهم معايير قبول الموظف لشغل وظيفة بعينها ولكن في حال تساوي العنصرين السابقين بين موظفين رجل وامرأة ربما يفضل بعض أصحاب العمل توظيف الرجل، رغم أن ذلك ليس مشاهدا بوضوح.

وأضاف أن تعديلات أنظمة العمل من قبل الوزارة منحت المرأة حقوقا كثيرة فيما يتعلق بإجازات الوضع والأمومة والعدة، الأمر الذي كان له أكبر الأثر في جعل بيئة العمل جاذبة للنساء.

من جانبه أوضح الخبير في إدارة الموارد البشرية نواف الضبيب للصحيفة أن صاحب العمل الذي يجعل بيئة عمله جاذبة وملائمة لعمل المرأة يستفيد من استقطاب كفاءات نسائية منتجه تخدم سير العمل، لا سيما وأن مستوى التنافسيه العالي بين النساء أعلى منه لدى الرجال بسبب ارتفاع نسبة البطاله بينهم، وهذا يجعلهن يبذلن جهودا كبيرة لإثبات كفائتهن وجدارتهن بالعمل، وهذا ينعكس على أدائهن بزيادة في الانضباط والإنتاجية.

وأضاف الضبيب أن رب العمل الذي يتعسف أو يميز ضد النساء أثناء مرورهن بظروف خاصة كالحمل والولادة أو ضد المرضى عموما وبالتالي يبني قراره بالعلاوة والترقية بناء على ذلك، يشيع في بيئة عمله جو من عدم الأمان الوظيفي، وهذا يجعل ذوي الكفاءات ممن يرتفع عليهم الطلب يبحثون عن فرص وظيفية أخرى، وهذا من شأنه أن يكلف رب العمل كأتعاب نهاية الخدمة، أضعاف المقابل المادي الذي سيدفعه لموظفة خرجت في إجازة وضع وأمومة.

أبرز عناصر استبيان التأمينات الاجتماعية
•كفاية مدة إجازة الوضع والأمومة للموظفة سواء أكانت مدفوعة أو بدون أجر
•كفاية المقابل المادي
•تأثير استفادة الموظفة من إجازات الوضع والأمومة في الترقيات والعلاوات
•تأثير كون المرأة متزوجة أم لا في قرار رب العمل بتوظيفها



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات