» مدارس القطيف تتصدر التحول الرقمي في الشرقية  » 5 أيام إجازة براتب كامل عند وفاة أحد الأقارب حتى الدرجة الثالثة  » غموض حول أسباب إخفاق النقل الداخلي الموحد  » نجم «الرشا».. بداية مبكرة للصيف في الشرقية  » العباس (ع) ونصرة إمام الزمان (عج)  » سمو وزير الثقافة ورؤيته الثاقبة  » مسرح مفتوح مع مدرجات في تصاميم الواجهة البحرية بسنابس  » «الغذاء والدواء» تحذر من مكمل غذائي للنساء يُسوق بادعاءات طبية مضللة  » ربط دوام المعلمين بعودة الطلاب إلى مدارسهم  » 338 ألف موظف فوق الستين عاما يعملون بالقطاع الخاص  
 

  

صحيفة الوطن - 10/10/2018م - 1:20 ص | مرات القراءة: 192


شهد العام الحالي ورود قضايا لدى الدوائر المرورية في المحاكم العامة بالمناطق وكذلك المحكمة المروية في الرياض،

 حيث بلغ مجمل هذه القضايا الواردة 1360 قضيةً، تصدرت فيها منطقة الرياض بواقع 403 قضايا وبنسبة 7.1%، في الوقت الذي كشف مصدر عدلي لـ«الوطن»، أن القضايا المرورية الواردة لدى الدوائر تخلو من تسجيل قضايا ضد سائقات من الحاصلات على رخص قيادة.

 البت السريع
أكد المحامي عاصم الملا، أن الدوائر المرورية والمحكمة المرورية في منطقة الرياض ساهمت بحد كبير من تخفيف الضغط على المحاكم وأصبحت بعض المحاكم العامة لديها دوائر تنظر بالقضايا المرورية وتعرف بالدوائر المرورية، ومع أن المحكمة التي دشنت وهي خاصة بالقضايا المرورية في الرياض لكن هناك اهتمام كبير من قبل وزارة العدل بتعميم هذه التجربة على كافة المناطق.

لوائح وأنظمة
أشار الملا إلى أنه مع تطبيق قرار السماح للسيدات بقيادة المركبات لم يكن هناك ارتفاع في حصيلة الحوادث المرورية وخاصة القضايا المرورية الواردة لدى دوائر المرور في المحاكم، وأصبحت القضايا المرورية في الفترة الأخيرة قليلة، ويعود ذلك لعدة أسباب حيث المتعارف عليه أن قائدات المركبات أكثر تطبيقا للأنظمة المرورية من الرجال،

ولكن مع الأنظمة الجديدة التي وضعت من قبل المرور فيما يخص تعديل المخالفات المرورية، فقد أسهمت هذه الأنظمة في تخفيف الحوادث نتيجة ارتفاع الغرامات المفروضة، والتزام السائقين والسائقات بأنظمة المرور على حد سواء.



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات