» «المدنية» للمسجلين في «جدارة وساعد»: حدثوا بياناتكم من أجل المفاضلات الوظيفية  » مذكرات سائقة سعودية «٢»  » مختصات.. وسائل التواصل ساهمت في زيادة نسب الطلاق  » القطيف .. إغلاق 3 محطات وقود مخالفة للاشتراطات النظامية  » «عمل القطيف» يستهدف السيدات بورش «الثقافة العمالية»  » حملات للقضاء على الذبح العشوائي بالقطيف  » التهاب لوزتين يدخل شابا في غيبوبة والصحة تحقق في اشتباه خطأ طبي  » صيادون: 50% نقصًا في الروبيان مقارنة بالعام الماضي  » بلدية القطيف تواجه العابثين بمرافقها بالغرامات والجزاءات  » بعد 6 أشهر من مجاهرتها بالمعصية.. مواطنة تعتدي على «طبيبة طوارئ» و«النيابة» تأمر بالقبض عليها  
 

  

أكثر من 2000 حالة سنوياً
صحيفة عاجل الالكترونية - 22/03/2018م - 6:18 م | مرات القراءة: 1112


تشهد الجزائر، ازدياد حالات تعرض الأزواج للضرب من قبل، زوجاتهم، حيث يحصل أكثر من 2000 رجل سنوياً، على شهادات من المستشفيات تُفيد بتعرضه للضرب من قبل زوجته.

وفي هذا الإطار أشار عبدالرحمن خير الدين، رئيس مصلحة الطب الشرعي بمستشفى بشير منتوري بالقبة، إلى أن المصلحة تمنح أكثر من 200 شهادة طبية لرجال تعرضوا للضرب من قبل زوجاتهم، خلال سنة واحدة.، وفق "الشروق الجزائرية".

وأضاف خير الدين، "الأمر يرتفع وطنياً إلى 2000 رجل في 9 مستشفيات جامعية تشهد مصالحها الشرعية، استقبال أكثر من 200 حالة سنوياً في كل مصلحة".

وتابع: " استقبلنا الأسبوع الماضي 3 رجال أُصيبوا بجروح متفاوتة الخطورة، جراء تعرضهم للاعتداء بالضرب من طرف الزوجة، لافتاً إلى أن أغلب الرجال الذين يأتون للمصلحة؛ للحصول على هذه الشهادات الطبية؛ لإثبات درجة الإصابة والتعنيف، لم يتعد على زواجهن العامين، وهم مرتبطون بنساء لديهن مستوى ثقافي ووظائف محترمة.

وذكر خير الدين، أحد قصص الأزواج المُعتدى عليهم، فقال، إن أول قضية تعلقت بطبيب يعمل بشركة خاصة لبيع الأدوية، يبلغ من العمر 40 سنة، تزوج منذ سنة ونصف، بمهندسة دولة، بعد أن ربطته بها علاقة غرامية لمدة 4 سنوات.

وأرجعت المحامية سعاد مهدية مقراني، معتمدة لدى مجلس الجزائر العاصمة، أن سيطرة النساء بشخصيتهن على الأزواج، وتعرضهن في نفس الوقت لحالات استفزازية من طرف رجالهن، صعّد حالة التوتر والتعنيف في الأسرة.

وأضافت، أن قضايا الخلع وإنصاف المرأة في قانون الأسرة الجديد، جعل الرجل يفكر في اتخاذ الحيطة والحذر عن طريق شهادة الطب الشرعي. 

وتابعت: " ضرب الزوجات لأزواجهن قضايا جديدة زحفت مؤخراً إلى المحاكم، موضحةً أن التعديل الجديد لقانون العقوبات ينص في مادته 266، على أن الاعتداء على الزوجة تعرض الزوج لعقوبة قد تصل إلى 3 سنوات حبساً نافذاً، والمؤبد في حالة الوفاة، لكن ضرب المرأة لزوجها يدخل في إطار الاعتداء بصفة عامة، لأن هذه الحالة شاذة في المجتمع الجزائري.



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات