» «المدنية» للمسجلين في «جدارة وساعد»: حدثوا بياناتكم من أجل المفاضلات الوظيفية  » مذكرات سائقة سعودية «٢»  » مختصات.. وسائل التواصل ساهمت في زيادة نسب الطلاق  » القطيف .. إغلاق 3 محطات وقود مخالفة للاشتراطات النظامية  » «عمل القطيف» يستهدف السيدات بورش «الثقافة العمالية»  » حملات للقضاء على الذبح العشوائي بالقطيف  » التهاب لوزتين يدخل شابا في غيبوبة والصحة تحقق في اشتباه خطأ طبي  » صيادون: 50% نقصًا في الروبيان مقارنة بالعام الماضي  » بلدية القطيف تواجه العابثين بمرافقها بالغرامات والجزاءات  » بعد 6 أشهر من مجاهرتها بالمعصية.. مواطنة تعتدي على «طبيبة طوارئ» و«النيابة» تأمر بالقبض عليها  
 

  

صحيفة مكة الالكترونية - 13/02/2018م - 1:21 م | مرات القراءة: 368


تلقت وحدة مكافحة الجرائم المعلوماتية بالرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر 7484 بلاغا من

أشخاص تعرضوا للمساس بحرمة حياتهم الخاصة من شخص أو أشخاص آخرين عبر مواقع التواصل الاجتماعي، فيما تلقت وحدة مكافحة الابتزاز بالرئاسة أكثر من 1300 بلاغ عن التعرض للابتزاز 

من جهته قال متحدث الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر تركي الشليل لـ»مكة» إن الرئيس العام للهيئة عبدالرحمن السند تحدث عن جريمة الابتزاز في كتيب نشر قبل أيام ضمن سلسلة دروس ومؤلفات له، وذكر فيه أن جريمة الابتزاز وإن كانت أغلب حالاتها من رجل ضحيته امرأة، إلا أنه توجد حالات ابتزاز من رجل ضحيته رجل، أو امرأة ضحيتها امرأة أخرى، أو حتى تكون المبتزة امرأة والضحية رجل.

وأضاف نقلا عن رئيس الهيئة أن الابتزاز عبارة عن 4 جرائم، هي الاعتداء على المال، الاعتداء على العرض، الاعتداء على النفس، الإيذاء بالتشهير، والعقوبة تعزيرية تقدرها السلطة القضائية التنظيمية، ولكن إذا كان الابتزاز الكترونيا فإنه يندرج تحت نظام مكافحة الجرائم المعلوماتية، وتصل العقوبة للسجن 5 سنوات وغرامة بخمسمئة ألف أو بأحدهما، وللقاضي أن يحكم بأكثر من ذلك بحسب ملابسات القضية.

ونوه الشليل إلى أن دور الهيئة حدده رئيسها المسند بالتوعية بأخطار وتبعات جريمة الابتزاز وكيف تحدث، ومعالجة البلاغات من قبل الرئاسة، أو بالتعاون مع الجهات الأمنية ذات الاختصاص.

وأوضح أن إحصاءات الرئاسة بينت أن 85% من ضحايا الابتزاز هم في الفئة العمرية بين 16سنة، وحتى 30 سنة، وأن 58% من ضحايا الابتزاز من الفتيات غير عزباء، و57% من طرق الابتزاز تكون عبر مواقع التواصل الاجتماعي، أما المبتزون فنسبة71% منهم أعمارهم بين 21 سنة إلى 30 سنة، وشكلت المطالب الجنسية 74% من مطالب المبتزين، تليها المطالب المالية بنسبة 14% .

الوقاية من الابتزاز بحسب السند

1 العلاقات المحرمة

2 مواقع وحسابات التوظيف والاستشارات

3 مواقع وحسابات تفسير الرؤى والعلاجات

4 مواقع وحسابات الزواج

5 المجموعات النسائية المجهولة على برامج المحادثات

6 تصوير الفتاة لنفسها وإرسالها الصور للصديقات

7 عصابات خارجية توقع بالضحية وتوثق عليه

8 ضرورة أن تبلغ الفتاة أهلها في حال تعرض جهازها للاختراق

9 أهمية احتواء الوالدين لأبنائهم وقربهم منهم

10 اختيار الصحبة الصالحة

التعامل مع المبتز

1 الهدوء وعدم اتخاذ قرار متسرع

2 حصر المعلومات التي لدى المبتز

3 محاولة الوصول لها

4 إبلاغ شخص تثق به

5 إبلاغ الجهات الرسمية

6 كسب الوقت للوصول لحل

7 عدم الاستجابة لأي مطلب

8 عدم استفزاز المبتز حتى لا ينتقم

البلاغات الواردة لوحدة مكافحة الابتزاز بالهيئة

• مكة 390

• الرياض 366

• الشرقية 206

• جازان 107

• المدينة المنورة 74

• القصيم 58

• حائل 32

• تبوك 29

• الباحة 27

• الحدود الشمالية 15

• عسير 15

• نجران 14

• الجوف 6

بلاغات المساس بحرمة الحياة الخاصة الوارد لوحدة مكافحة الجرائم المعلوماتية بالرئاسة

• إجمالي البلاغات 7484

• منها: عولجت: 3817

• غير صحيحة البيانات: 381

• أحيلت لجهات خارجية: 137

• ليست من اختصاص الهيئة: 491

• تم إنهاؤها بطلب من المبلغ: 473



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات