» «المدنية» للمسجلين في «جدارة وساعد»: حدثوا بياناتكم من أجل المفاضلات الوظيفية  » مذكرات سائقة سعودية «٢»  » مختصات.. وسائل التواصل ساهمت في زيادة نسب الطلاق  » القطيف .. إغلاق 3 محطات وقود مخالفة للاشتراطات النظامية  » «عمل القطيف» يستهدف السيدات بورش «الثقافة العمالية»  » حملات للقضاء على الذبح العشوائي بالقطيف  » التهاب لوزتين يدخل شابا في غيبوبة والصحة تحقق في اشتباه خطأ طبي  » صيادون: 50% نقصًا في الروبيان مقارنة بالعام الماضي  » بلدية القطيف تواجه العابثين بمرافقها بالغرامات والجزاءات  » بعد 6 أشهر من مجاهرتها بالمعصية.. مواطنة تعتدي على «طبيبة طوارئ» و«النيابة» تأمر بالقبض عليها  
 

  

صحيفة اليوم - 11/02/2018م - 3:15 م | مرات القراءة: 366


كشف رئيس الهيئة العامة للطيران المدني عبدالحكيم التميمي ان جميع المطارات السعودية بما فيها مطارات الشرقية

التابعة للهيئة تتجه للخصخصة، موضحا أن هناك خطة جاهزة جرى إعدادها، ولها جدول زمني محدد واستراتيجية واضحه لتحويلها إلى شركات ومن ثم تنتقل إلى صندوق الاستثمارات العامة ليكون هو المالك لهذه الشركات.

وأشار رئيس الهيئة العامة للطيران المدني خلال حديث خاص يوم امس لـ»اليوم» إلى إنه لا يوجد موانع لتحويل مطار الملك فهد الدولي بالدمام إلى مطار محوري لما يشكله من اهمية كبرى، كونه البوابة الجوية الرئيسة للمنطقة الشرقية.

وأكد التميمي ان الهيئة العامة للطيران المدني اعلنت مؤخرا عن تخفيض اسعار الهبوط للطيران في المطارات، مشيرا إلى ان الاسعار لإيواء الطائرات حسب الحجم والوزن.

وحول مطار الملك عبدالعزيز بجدة الجديد، قال: «إنه سيتم افتتاح المرحلة الأولى في مايو المقبل من 2018، مضيفا: إن دور النقل الجوي في تحقيق «رؤية 2030» من خلال تحديد القدرة الاستيعابية للبنية التحتية للمطارات، التي يتم على أساسها استقبال الحجاج والمعتمرين والمسافرين».

وقدرت التقارير أن لخصخصة المطارات جدوى اقتصادية عالية، وذكرت منها عدم تحمل الدولة للأعباء المالية في الخطط التوسعية المستقبلية لتلك الشركات، إضافة الى خلق فرص وظيفية جديدة للشباب وتقليل نسبة البطالة وبالتالي زيادة نمو الدولة اقتصادياً.

إضافة إلى توفير الخدمات المساندة، التي تعد من صميم عمل الهيئة العامة للطيران المدني وهي مشاريع تدعم الناتج القومي وتوفر فرص عمل للشباب السعودي، الأمر الذي يؤكد جهود الهيئة لتنفيذ برامج الخصخصة بما يحقق المصلحة لعملائها من المسافرين وضيوف الرحمن وتحسين الخدمات ومراقبة الجودة.

وكانت الإحصائية التي أعلنتها الهيئة العامة للطيران المدني لشهر يناير الماضي 2018 قد أشارت إلى ارتفاع نسبة رضا المسافرين عن جودة الخدمات في كل من مطار الملك خالد الدولي بالرياض، ومطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة، ومطار الملك فهد الدولي بالدمام، حيث بلغت نسبة رضا المسافرين في المطارات الدولية الثلاثة 68% بزيادة تقدر بـ 2% عن شهر ديسمبر الماضي، الذي وصلت فيه نسبة رضا المسافرين 66%.

وشهد استطلاع شهر يناير زيادة في أعداد المشاركين بما يفوق 60% حيث تجاوز العدد 700 ألف مسافر، وبلغ مستوى الرضا عن الخدمات المقدمة في مطار الملك خالد الدولي 72%، كما وصلت النسبة في مطار الملك عبدالعزيز الدولي 59%، فيما بلغت النسبة في مطار الملك فهد الدولي 70%.



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات