» متقاعدون بالهجري ومتقاعدون بالميلادي!!  » رسائل النصب تتواصل.. والبنوك: لا نهدد بالحظر  » 60 سعوديا يغادرون العمل الحكومي يوميا  » شركة تختبر المتقدمين لوظائفها على طريقة «قوت تالنت»  » فحص الكتروني للمهندسين الأجانب قبل التأشيرات  » 18 عاما السن الأدنى للبحارة واستخدام القوارب السريعة  » نازك الخنيزي هي التي فتحت عيونها ونظرت إلى السماء لأنكم موجودون هنا …  » محنة الإمام العسكري في الطريق الرسالي  » «المهن الكتابية» الأعلى توطينا في القطاع الخاص بـ 88 % .. استقطبت 530 ألف موظف  » 3.8 مليون مصاب بالسكري في السعودية  
 

  

صحيفة اليوم - 11/02/2018م - 10:52 ص | مرات القراءة: 272


ترتفع حرارة الدمام لمستويات صيفية خلال 3 أيام قادمة، وتبلغ بداية ومنتصف الثلاثينيات المئوية عند الظهيرة، متجاوزة المعدل بزيادة 7 درجات تقريبا،

ويشمل ذلك مناطق الرياض والقصيم وحائل والجوف وتبوك والحدود الشمالية، وتنخفض قبل نهاية هذا الأسبوع إلى مستوياتها الطبيعية لمثل هذه الفترة ضمن بقايا الفصل الشتوي.

فيما تميل الأجواء للجفاف غالبا في هذه الفترة، الذي يخفف من الإحساس بالارتفاع الكبير لدرجات الحرارة، كما يتراجع تأثير الموجة الهوائية الساخنة تدريجيا وبشكلٍ متفاوت مناطقيا، وسط بوادر أولية ألمحت إلى متغيرات جوية مرتقبة ومبشرات متفائلة على اقتراب الغيث بمشيئة الله، مؤملا استجابة الدعاء في صلاة الاستسقاء غدا، التي دعا لإقامتها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز تأسيًا بسنة نبينا محمد صلى الله عليه وعلى آله وسلم.

وفي سياق متصل أوضح مختصون في الطقس أنه من المتوقع تحول الأجواء لبرودة نسبية في الفترة القادمة، وهي من الحالات التي تتكرر عادة في نهاية الشتاء، الذي يعيد الذاكرة للحالات المباغتة في بعض مواسم هذا الفصل وفقا لحسابات مواسم الأنواء فلكيا، والتي رسمت خارطة مواقيت تقريبية للأحوال الجوية مرتبطة بطوالع النجوم، ولا يفترض إمكانية التكرار نمطيا بالإضافة إلى عدم علاقة النجوم بما يطرأ على مناخ الأرض.

كما وردت الإشارة إلى ذلك في سياق قصصي توصيفا لما يعني طقسا خارج المألوف أحيانا، حيث بقي الموروث متداولا بمرور الزمن في صياغة إنذار يستوجب التحذير من المفاجآت، فكانت مقولة (بياع الخبل عباته، ومثلها أيام برد العجوز) هي الأكثر شهرة، تنبيها إلى محتمل موجات برد قصيرة قبل دخول فصل الربيع.



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات