» لسعادتك: وازن توقعاتك  » التأسيس لإيمان حر ومتسامح  » الترجي طب انصره يارب  » وزير التعليم يوجه بمنع «الشيلات» وإلغاء حفلات التكريم: هدر للوقت  » الرياض وبكين.. طريق الحرير والنفط والفرص الكبيرة  » «المياه الوطنية» تكشف حقيقة كف يد موظف تعرض لأزمة صحية  » فئات الوظائف والإجازات من صلاحيات التعليم  » «الغذاء والدواء» تسحب تشغيلات من مستحضر (Cefuzime 250 MG, 500 MG TAB)  » سيهات كياني تحتفل بمولد سيدة نساء العالمين  » رحلوا و ما عادوا  
 

  

صحيفة الوطن - 10/02/2018م - 2:05 م | مرات القراءة: 337


أظهر استطلاع أجراه المختص بالخدمة الاجتماعية لذوي الإعاقة الدكتور وليد السلوم، أن 60% من الأسر التي

تتضمن معاقا تخجل أو ترفض الاعتراف والتقبل بوجود إعاقة لطفلها.
وأوضح الاستطلاع أن «31% من المشاركين يرون احتمالية خجل بعض الأسر من أطفالها المعاقين، و9% يرون أنه لا توجد أسر تخجل أو ترفض الاعتراف بوجود طفل معاق لديها.

وقال الدكتور وليد السلوم لـ«الوطن» إن «العديد من الأسر بالمراكز المتخصصة يخجلون ويرفضون الاعتراف بوجود طفل معاق لديهم، خصوصا الأسر التي تسكن القرى والمدن الصغيرة».

وأضاف أن «أبرز المشكلات التي تعانيها مراكز التأهيل الشامل تتمثل في امتناع الأسر عن زيارة أبنائهم، وكذلك رفضها التام انتقالهم للعيش معهم بعد انتهاء فترة التأهيل»، مشيرا إلى أن ثقافة المجتمع أفرزت كثيراً من الأسر غير المتقبلة لوجود معوق أو معوقة لديها داخل المنزل، معتبراً أن هذا مؤشر غير جيد يفتح المجال للحديث بشكل أوسع عن الأسباب، وهي إما نتيجة لضعف التوعية أو أن التوعية التي تقدم بشكل لا يلامس الواقع.



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات