» لنطبّق "ثقافة الشكر العملية" ونتشارك جميعا في تنظيف المطبخ والبيت  » %77 من أعضاء هيئات تدريس الجامعات والكليات الأهلية أجانب  » حبها في «تويتر» وطلقها في «سناب»!  » بنوك ترفض إعادة مبالغ سحبت بالخطأ  » الحوار النقدي بين النخب المثقفة  » أمير الشرقية يكرّم رئيس بلدية صفوى  » التحلية: التسرب طال كوادرنا حديثي التخرج  » سيارة على «الزيرو».. هدية العروس في شوال  » 7 شوال .. استقبال طلبات الالتحاق بجامعة الإمام عبدالرحمن  » الربيعة لـ«الممارسين الصحيين»: ملتزمون حمايتكم من الاعتداءات  
 

  

صحيفة اليوم - أحمد المسري - 08/02/2018م - 10:15 ص | مرات القراءة: 473


أعاد مهرجان «جدي في مدرستي» الذي أقيم بمدرسة اليرموك بصفوى، 100 جد إلى مقاعد الدراسة وجعلهم يتنافسون

مع أحفادهم في المسابقات الثقافية والرياضية والترويحية وفي الرسم والتلوين، وجمعهم على سفرة واحدة في الإفطار الصحي الجماعي ليخلق بذلك جوا عائليا وصلة في الرحم.

وبدأ الحفل بكلمة من قائد المدرسة فؤاد نصر الله الذي بين هدف اللقاء إلى بر الوالدين وصلتهم وكيفية التعامل معهم، كما هدف البرنامج إلى تأصيل الربط بالماضي عبر الاهتمام بالتراث والوطنية وإيجابيات وسلبيات التقنية الحديثة وذلك في الفقرة الفنية التي استقطبت الأجداد وتنافسوا في الرسم في هذه المواضيع الثلاثة. 

ولم تمنع العصا التي يتكئ عليها عدد من الأجداد من تصويب ضربات الجزاء كمشاركة في أنشطة المهرجان.



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات