» المحبطون  » الفجوة بين اختبار الثانوية والتحصيلي  » خريجون سقطوا من «جدارة»: أين قواعد المنافسة الشريفة ؟  » تراجع أسعار المنتجات العقارية يزيد المبيعات  » الزعاق يوضح المناطق المتأثرة بالموجة السيبيرية  » «الصحة»: استمرار الفحص الاستكشافي للطلاب والطالبات  » الغذاء والدواء تحظر 4 مواد بحلويات الأطفال تسبب فرط الحركة  » 53 % من المستقلين في حساب المواطن نساء  » ضوابط جديدة لدعم توظيف السعوديين في القطاع الخاص  » قلب من الرحمة  
 

  

‏عبدالله حسن آل شهاب - 19/10/2017م - 6:30 م | مرات القراءة: 6023


قبل ما يزيد على سبع سنوات قامت وزارة الصحة باقتطاع ما يعادل نصف مواقف السيارات الرئيسي بداخل مستشفى

القطيف المركزي وتسويره بسياج شبكي وذلك ليكون مهبطا للإسعاف الطائر .

إقتطاع هذا الجزء الكبير حشر المستشفى أكثر ما هو محشور أصلا ، أي أنه زاد الطين بلة حيث يشاهد الجميع ان سيارات الزوار والمراجعين متناثرة فوق الارصفة وعلى المسطحات الخضراء وحول الأشجار بجوار المسجد والعيادات الخارجية .

أحد مسؤلي المستشفى أكد لي أنه منذ أن تم تسوير هذا الجزء وحتى الآن لم تنزل فيه اي طائرة رغم كثرة الحالات الإسعافية الحرجة التي ترد للمستفى .

ومع التقدير لإهمية وجود مهبط للإسعاف الطائر لكن يفترض دراسة أفضل المواقع له بحيث لا يؤثر على بقية الخدمات .

هناك أرض غرب المستشفى إلى حدود طريق الجبيل السريع وهي عبارة عن شريط طويل يحاذي المستشفى سلمت لوزارة الصحة من قبل وزارة الإسكان بموجب أمر سامي يمكن أن يستقطع منها جزء ليكون مهبطا للإسعاف الطائر وإعادة الجزء السابق لمواقف سيارات الزوار والمراجعين بدلا من هذا المنظر الغير حضاري .



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات