» «المدنية» للمسجلين في «جدارة وساعد»: حدثوا بياناتكم من أجل المفاضلات الوظيفية  » مذكرات سائقة سعودية «٢»  » مختصات.. وسائل التواصل ساهمت في زيادة نسب الطلاق  » القطيف .. إغلاق 3 محطات وقود مخالفة للاشتراطات النظامية  » «عمل القطيف» يستهدف السيدات بورش «الثقافة العمالية»  » حملات للقضاء على الذبح العشوائي بالقطيف  » التهاب لوزتين يدخل شابا في غيبوبة والصحة تحقق في اشتباه خطأ طبي  » صيادون: 50% نقصًا في الروبيان مقارنة بالعام الماضي  » بلدية القطيف تواجه العابثين بمرافقها بالغرامات والجزاءات  » بعد 6 أشهر من مجاهرتها بالمعصية.. مواطنة تعتدي على «طبيبة طوارئ» و«النيابة» تأمر بالقبض عليها  
 

  

زاهر العبدالله - 11/10/2017م - 12:03 م | مرات القراءة: 5049


يتحدث الكتاب مقدمة الكتاب للشيخ العلامة جواد الدندن

الكتاب يتحدث عن مناقشة عالمين في التربية تكلما عن خصائص مرحلة الشباب والعوامل المؤثرة فيه ثم تاريخ بعض المذاهب ومايعتقدونه 

ثم عمل استبيان لأبناء الوطن العربي لكشف مدى ثقافة الشباب في المعارف والعلوم  

ثم التعليق على نتائج الإستبيان بعهدها يتطرق الكتاب إلى أبرز الأشياء التي تقوي شخصية الشباب وتقوي علاقته  بالله سبحانه

وأخيراً ماهو الدستور الذي يساعد الشباب في بناء شخصيته 

ثم وصايا المرجع الأعلى السيد السيستاني حفظه للشباب من المؤمنين والمؤمنات وأثر أتباعه في  الرسالة العمليه

الهدف من التأليف

الفائدة من تأليف في ظل ارهاصات الفكر وأزمات العقل وتزاحم المعلومات وتعدد منابعها أصبح بعض الشباب المؤمن لا يعي من اي الجهات أخذ معالم العلم فجاء الكتاب يعالج هذه القضية بحيث يعود لجذور المسألة ثم يضع الشاب على الطريق الواضح الذي لا لبس فيه وهم محمد وآل محمد ثم يختم الكتاب أن أكبر مؤمن للسلوك اليوم هو في اتباع اومر ونواهي مراجعنا العظام عن ضرورة عقلية وشرعية كي يأمن مظلات الفتن وتقالب الأهواء



التعليقات «0»


لاتوجد تعليقات!


مؤسسة شعلة الإبداع لتقنية المعلومات